محمود عبد العزيز| الساحر الذي صنع البهجة وقهره المرض

الساحر الذي امتعنا طوال عقود، ضحكته المميزة لا يمكن أن تخطأها أي أذن، كما أن حضوره الطاغي وقدرته على تقديم الكوميديا والتراجيديا، جعله واحد من عظماء جيله.
تحرير:عبد الفتاح العجمي ٠٤ يونيو ٢٠١٩ - ٠١:٠٠ م
محمود عبد العزيز
محمود عبد العزيز
محمود عبد العزيز.. الجان الأوحد للسينما المصرية، والمزاجنجي صانع البهجة وليس الضحك، عملاق فن الأداء الدرامي الممزوج بالدفء الإنساني، الحالة الخاصة الذي قلّص المسافات بينه كإنسان وكفنان فأصبح بداخلنا واحد، بسحر الساحر، صاحب المكانة التي لا يشغلها سواه، والمساحة الإبداعية مترامية الأطراف، الزعيم المسيطر بثبات وثقة، "رأفت الهجان" و"الشيخ حسني" و"عبد الملك زرزور"، الحاضر بيننا بأعماله، لا زلنا نشعر بوهجه، ونفتقده، ترك الميدان وهو لا يزال يركب حصان خياله وخيالنا.. درجن.. درجن.. درجن.. درجن.
النشأة هو محمود عبد العزيز محمود، المولود في 4 يونيو 1946 في حي "الورديان" غرب الإسكندرية، لأسرة مصرية متوسطة الحال، وتعلم في مدارس الحي حتى وصل إلى الثانوية العامة عام 1962، ثم التحق بكلية الزراعة جامعة الإسكندرية، وهناك بدأ يمارس هواية التمثيل من خلال فريق مسرح الكلية، وحصل على البكالوريوس عام 1966،