دراسة: الشيشة أكثر سمية من أنواع التبغ الأخرى

تحرير:أ ش أ ١٤ أغسطس ٢٠١٩ - ٠١:٥٥ م
تدخين الشيشة
تدخين الشيشة
شهدت السنوات القليلة الماضية ازدياد شعبية الشيشة بصورة مضطردة، وذلك في الوقت الذى حذر فيه الباحثون من أضرارها كونها أكثر خطورة من أشكال التبغ الأخرى التي يتم تدخينها. وباستخدام جهاز اختبار مُصمم خصيصًا، قام الباحثون في جامعة "كاليفورنيا" بتحليل الانبعاثات خلال جلسة الشيشة النموذجية، ووجدوا أن إحداها استخرج من أنبوب يحتوي على العديد من المواد الضارة مثل السيجارة. وقالت فيرونيك بيرود، الأستاذة فى جامعة كاليفورنيا: "دخان الشيشة يحتوي على مواد كيميائية سامة، مثل النيكوتين الذي يمكن أن يؤدي إلى إدمان التبغ، ومركبات الكربونيل المهيجة، والبنزين".
وأضافت: "بسبب الحجم الكبير الذي يتم استنشاقه في كل نفخة وطول فترة التدخين، فإن الشيشة تقدم جرعة أعلى من هذه المواد الكيميائية للمدخن"، كما أنها تنتج كمية كبيرة من أول أكسيد الكربون، من حرق الفحم لتسخين التبغ. وأشارت "بيرود" إلى حدوث حالات التسمم بأول أكسيد الكربون، بالإضافة إلى اختبار التبغ العادي،