لماذا منعت بريطانيا وألمانيا رحلاتها الجوية إلى مصر؟

تكهنات وتخوفات تحيط بقرارات تعليق الرحلات المفاجئة.. وخبير: الحديث عن ضربات إرهابية سببه "الحقد" وهدفه زعزعة أمن البلاد وضرب السياحة.. والطيران المدني: المنع "سياسي"
تحرير:مروة السيد ٢١ يوليه ٢٠١٩ - ٠٩:٠٣ م
طائرات بريتش إيروايز
طائرات بريتش إيروايز
حالة من التوتر أعقبت إعلان الخطوط الجوية البريطانية، أمس السبت، تعليق رحلاتها إلى مصر، موضحة في بيان: "نراجع باستمرار إجراءاتنا الأمنية في كل المطارات حول العالم، وقد علقنا رحلاتنا إلى القاهرة لمدة 7 أيام كإجراء احترازي، يسمح لنا بتقييم الوضع أكثر"، وزادت الأمور تعقيدا بعد إعلان وسائل إعلام ألمانية في نفس التوقيت أن شركة الخطوط الجوية "Lufthansa" قررت وقف جميع رحلاتها الجوية إلى القاهرة، وأصدرت بيانا هي الأخرى قالت فيه: "بما أن السلامة هي الأولوية القصوى لـLufthansa، فقد أوقفنا رحلاتنا إلى القاهرة مؤقتا اليوم حتى يتم تقييم الوضع".
  تخوفات وتكهنات فور إعلان البلدين تعليق رحلاتهما الجوية إلى القاهرة، بدأت التكهنات والتخوفات أيضا عن احتمالية وقوع أعمال إرهابية داخل مصر، سواء في القلب منها باستهداف العاصمة والمحافظات الحيوية والمناطق السياحية، أو بحدوث ضربات إجرامية في شبه جزيرة سيناء، التي تتعرض لهذا الأمر بشكل شبه دائم. خريطة