تعاون إيطالي.. إنشاء متحف تحت البحر في الإسكندرية

تحرير:محمد مجلي ١٢ يوليه ٢٠١٩ - ٠١:٥٦ م
محافظ الإسكندرية مع ووزير الثقافة الإيطالي
محافظ الإسكندرية مع ووزير الثقافة الإيطالي
ناقش الدكتور عبدالعزيز قنصوة محافظ الإسكندرية، ووزير الثقافة الإيطالي ألبيرتو بونيسولي، إعادة إحياء التراث الحضاري لعروس البحر المتوسط، والتي تشمل مشروع تأسيس متحف تحت سطح البحر بالمدينة القديمة الغارقة بالساحل البحري لشاطئ مكتبة الإسكندرية، مع استهداف أن يكون المتحف مدعوما بمنظومة عرض ثلاثية الأبعاد، تتيح للزائرين مشاهدة المدينة القديمة وآثارها اليونانية والرومانية، وذلك خلال زيارة رسمية بدأها محافظ الإسكندرية لإيطاليا التقى خلالها مسؤولين في روما، وعددا من مسؤولي مدينة كاتانيا بجزيرة صقلية، لبحث تعزيز التعاون بين الجانبين.
وأكد المحافظ علي عمق الروابط التاريخية والثقافية التي تجمع بين البلدين وحرص مصر على إبقاء الأواصر والعلاقات الوثيقة مع إيطاليا. وتناول الاجتماع مقترح تناوب المعارض الأثرية بين الإسكندرية وروما، بهدف تعريف المجتمعين بأوجه الارتباط الحضاري بين البلدين، خاصة من خلال الحضارة اليونانية والرومانية التي