أزمة سياسية تواجه ميركل بسبب صادرات الأسلحة

تواجه ألمانيا العديد من الأزمات السياسية بسبب ارتفاع مستويات التصدير العسكري خلال النصف الأول من العام الجاري، لتتجاوز إجمالي ما تم تصديره في 2018
تحرير:محمود نبيل ١١ يوليه ٢٠١٩ - ٠٣:٤٢ م
ميركل
ميركل
على مدى سنوات طويلة، كانت الصناعات العسكرية صداعا في رأس الحكومات الألمانية، خاصة أنها كانت تسعى لإخماد نيران النقد الموجه لبرلين بشكل دائم بسبب صادراتها العسكرية المختلفة، وهو الأمر الذي تعهدت به ألمانيا خلال الفترة الماضية. وعلى الرغم من تعهدات ألمانيا، فإنها حققت مستويات ضخمة من صادرات الأسلحة خلال النصف الأول من العام الجاري، وهو الأمر الذي جاء في ضوء العديد من الظروف السياسية داخل الاتحاد الأوروبي وخارجه، ما أسهم في تصدير أزمة كبيرة لبرلين.
وقالت بيانات وزارة الاقتصاد الألمانية التي حصل عليها أوميد نوريبور، المتحدث باسم السياسة الخارجية لحزب الخضر، إن الموافقات الحكومية على صادرات الأسلحة بلغت قيمتها 5.3 مليار يورو في الفترة بين يناير ويونيو من العام الجاري. ميركل تنهي أزمة رئيس جهاز الأمن على حساب شعبية حكومتها وبحسب ما جاء في تحليل التليفزيون