سليمان شنين.. معارض إسلامي وصل لقبة برلمان الجزائر

سليمان شنين هو أول سياسي إسلامي يصل إلى هذا المنصب الذي يعد صاحبه الشخصية الثالثة في الدولة الجزائرية بعد كل من رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الأمة
تحرير:وفاء بسيوني ١١ يوليه ٢٠١٩ - ٠٢:٠٨ م
سليمان شنين
سليمان شنين
على وقع حالة الانسداد السياسي الذي تعيشه الجزائر ورفض الحراك الشعبي لاستمرار رموز نظام الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة، شهد هذا البلد مفاجأة سياسية، بعد فوز المعارض سليمان شنين برئاسة البرلمان الجزائري خلفا لمعاذ بوشارب. ففي سابقة تاريخية، أعلن كل المترشحين لرئاسة البرلمان الجزائري سحب ترشيحاتهم وتزكية رئيس المجموعة البرلمانية لاتحاد النهضة والعدالة والبناء سليمان شنين الذي فاز أمس، حيث لم يسبق أن تربع أي مرشح لحزب معارض على رأس البرلمان، الذي كان حكرا على الشخصيات المقربة من السلطة الحاكمة، منذ تأسيسه عام 1977.
فقد انتخب نواب الغرفة السفلى للبرلمان الجزائري رئيس المجموعة البرلمانية لاتحاد النهضة، العدالة والبناء (إسلامي التوجه) سليمان شنين على رأس المجلس الشعبي الوطني خلفا لمعاذ بوشارب الذي قدم استقالته تحت ضغط الشارع. وينص القانون الداخلي للمجلس على أنه في حالة تقدم مرشح وحيد لشغل المنصب، تتم التزكية برفع