بعد استهداف ناقلة بريطانية.. إيران مصدر إزعاج الكبار

باتت الأحداث التي يشهدها مضيق هرمز تمثل تهديدات واضحة لأمن واستقرار المنطقة في المستقبل القريب، لا سيما أنها تؤثر بشكل مباشر في حركة التجارة العالمية
تحرير:محمود نبيل ١١ يوليه ٢٠١٩ - ٠١:٣٧ م
الحرس الثوري
الحرس الثوري
لا يزال مضيق هرمز لا يعرف الهدوء والاستقرار في ظل ارتفاع وتيرة الصراعات على مدى الشهرين الماضيين، خاصة في أعقاب استهداف عدد من الناقلات التجارية في الممر الملاحي، ما يهدد بتصعيد محتمل على المستوى الدولي خلال المستقبل القريب. وخلال الساعات القليلة الماضية، شهد المضيق الملاحي المهم تجاريا توترات جديدة بعد أن أعلنت بريطانيا تحرش بعض وحدات الحرس الثوري الإيراني بناقلة بحرية تابعة للندن، الأمر الذي أشعل التوترات مجددا في تلك المنطقة ذات الأهمية الدولية الكبيرة.
وبحسب ما جاء في البيان البريطاني الذي صدر صباح اليوم الخميس، فإن "ثلاثة قوارب إيرانية حاولت إعاقة ناقلة نفط بريطانية في الخليج". إيران تضع خططا عسكرية لإنقاذ الحوثيين من الانهيار.. و«الأمير» كلمة السر ورأت صحيفة الجارديان البريطانية أن هذه الواقعة، التي شهدها مضيق هرمز، قد تؤدي إلى مزيد