بعد رفع أسعارها| ما مصير توزيع الصحف الورقية في مصر؟

مجدى الحفناوى: المسؤولون عن الصحافة يبحثون عن الحلول السهلة.. وقلة المصداقية وعدم الاهتمام بمشكلات القراء السبب الحقيقي في الخسارة.. «جبر»: زيادة الجنيه لن تحل المشكلة
تحرير:أمين طه ٢٥ يونيو ٢٠١٩ - ٠٣:١٠ م
الجرائد
الجرائد
خلال الساعات الماضية أعلنت الهيئة الوطنية للصحافة برئاسة الكاتب الصحفي كرم جبر، عن الموافقة على زيادة أسعار الصحف الصادرة عن المؤسسات الصحفية القومية بقيمة «جنيه واحد» لكل من الصحف اليومية والأسبوعية اعتبارا من أول يوليو المقبل، مع ضرورة أن يرتبط رفع السعر بالارتقاء بالخدمة الصحفية المقدمة للقراء، وذلك على الرغم من تراجع توزيع النسخ المطبوعة للصحف العامة محليا وخارجيا خلال السنوات الماضية، الأمر الذى يطرح تساؤلا عن مصير توزيع الصحف فى مصر بعد رفع أسعارها.
تراجع توزيع الصحف كان الجهاز المركزي للتعبئة العـامة والإحصاء، أصدر بيانا فى مايو 2017، أوضح فيه أن عدد النسخ الموزعة للصحف العامة محليا وخارجيا بلغ 560.7 مليون نسخة عام 2015 مقابل 655 مليون نسخة عام 2014 بانخفاض بلغت نسبته 14.4%. وأشار إلى أنه بلغ عدد الدوريات لكل من القطاعات العامة والخاصة التي تصدر