صراخ وإغماءات بين أهالي ضحايا «كارثة الأوتوستراد»

تحرير:محمد الأشمونى ١٢ يونيو ٢٠١٩ - ٠٤:٢٠ م
صورة من الحادث
صورة من الحادث
تجمع مئات من أهالي المتوفين بحادث الأوتوستراد بحلوان، أمام قسم الطوارئ بمستشفى حلوان العام، لتسلم جثث ذويهم، وأصيب العديد منهم بحالات إغماء، ولم يصدر كشف نهائي بأسماء وحصيلة أعداد المتوفين جراء الحادث المأساوي، ولم تتسلم إدارة المستشفى -حتى كتابة هذه السطور- قرار النيابة بتسليم الجثث لذويهم تمهيدا لاستصدار قرار بدفنهم، وارتفع عدد ضحايا حادث تصادم 3 سيارات بطريق الأوتوستراد في نطاق مدينة حلوان إلى 14 حالة وفاة و8 مصابين؛ إذ وقع الحادث بين سيارتي ميكروباص وأخرى ملاكي بسبب السرعة الزائدة أعلى كوبري طرة الأسمنت.
هرعت سيارات الإسعاف إلى نقل المصابين إلى مستشفى البنك الأهلي، وجثامين المتوفين إلى ثلاجة المشرحة لحين حضور فريق من النيابة العامة للمعاينة والتصريح بالدفن بعد الوقوف على ملابسات الحادث كاملة من خلال سماع أقوال المصابين عقب استقرار حالتهم الصحية وتلقيهم الإسعافات اللازمة. البداية تعود إلى ورود بلاغ