بذور الأفوكادو فيها شفاء من الأمراض.. كيف تتناولها؟

عثر العلماء على مستخلص في بذر الأفوكادو مفيد لمرضى القلب والأوعية الدموية، حيث إنه يساعد في استرخاء الأوعية، كما لديه القدرة على تقليل الكوليسترول الضار
تحرير:فيروز ياسر ١٧ يونيو ٢٠١٩ - ٠١:٠٠ م
بذور الأفوكادو
بذور الأفوكادو
الأفوكادو غني بالمواد المغذية، لكن الكثير من الأشخاص لا يدركون أن بذور الأفوكادو هي أيضًا جزء لا يتجزأ من هذه الأطعمة التي لها قيمة غذائية. من المعروف أن بذور الفاكهة تحتوي على السيانيد السام، ولكن بذور الأفوكادو تحتوي على ما يسمى بالعفص، وهو نفس مادة البوليفينول التي توجد بشكل طبيعي في الشاي الأخضر. وفي دراسة نشرت عام 2013 في مجلة Scientific World، خلص الباحثون إلى أن مستخلص بذور الأفوكادو بجرعات تقل عن 250 ملجم / كجم آمن ولم يظهر أي سمية، وذلك وفقا لما ذكره موقع DailyHealthPost.
درس الباحثون ثمرة الأفوكادو باستفاضة، بخاصة الباحثون المختصون في صحة القلب والأوعية الدموية، ووجدوا أنه ينتج آثارًا إيجابية على الدهون في الدم. حيث إنها تحتوي على البوتاسيوم الذي يساعد في تعزيز ضغط الدم الطبيعي، كما يوفر اللحم اللوتين الذي يتحكم في كل من الإجهاد التأكسدي والالتهابات.  تعرف على