«العشاء السري» يضع ظريف في مأزق تحت قبة البرلمان

إيران أقرت باللقاء السري بين ظريف وسيناتورة أمريكية، وأشارت إلى أن ذلك جاء ضمن سلسلة اللقاءات مع النخب السياسية الأمريكية خارج الحكومة لـ"شرح مواقف إيران"
تحرير:وفاء بسيوني ٢٦ مايو ٢٠١٩ - ٠١:٣١ م
جواد ظريف
جواد ظريف
في ظل التوتر المتصاعد بين واشنطن وطهران جاء الكشف عن لقاء جمع وزير الخارجية محمد جواد ظريف والسيناتورة الأمريكية عن الحزب الديمقراطي ديان فاينشتاين، ليثير حالة من الغضب داخل إيران. فقد كشفت السيناتورة ديان فاينشتاين، عن عقدها اجتماعًا مع وزير الخارجية الإيراني بنيويورك في أبريل الماضي، لبحث الوضع في المنطقة والتوترات في العلاقات بين طهران وواشنطن. وتم تأكيد اللقاء بعد أن أعلن ممثل إيران لدى الأمم المتحدة مجيد تختي روانجي، أن الاجتماع عُقد بالفعل بين ظريف والسيناتورة الديمقراطية ديان فاينشتاين.
وأضاف ممثل إيران: "عقد الاجتماع وفقًا للإجراء السابق الذي أجريناه مع أعضاء الكونجرس وتحدثنا بالفعل مع بعض أعضاء الكونجرس وهذه خطوة عادية"، حسب ما نقلت الوكالة الرسمية "إيرنا". الخارجية تبرر وبعد الكشف عن اللقاء، أصدرت الحكومة الإيرانية تعليقا رسميا، حيث أشار المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي،