بحث 12 ساعة.. كيف حلت الشرطة لغز «قتل طبيب كفر شكر»؟

أغلق هاتفه المحمول منذ يومين.. انتابت نجله حالة من الحيرة والقلق.. توجه لمحل إقامة والده بكفر شكر بمحافظة القليوبية.. أبلغ الشرطة والأمن يضبط القاتل بعد 12 ساعة
تحرير:هيثم بطاح ١٥ مايو ٢٠١٩ - ٠٣:٠٥ م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أمسك المدرس "م.ع" المقيم بمنطقة عين شمس في القاهرة بتليفونه المحمول وراح يطلب والده طبيب الأسنان البالغ من العمر 70 عامًا، والمقيم بشقته القديمة بإحدى قرى مركز كفر شكر بمحافظة القليوبية، ليطمئن عليه، لكنه وجده مغلقا وحاول مرارًا وتكرارًا الاتصال به دون جدوى، وازدادت حدة القلق والتوتر بعد فشله فى الوصول إليه على مدار يومين، لا سيما أن والده يقيم بمفرده في شقة يستغلها سكنا وعيادة في نفس الوقت، فاستقل السيارة وتوجه مساء أمس إلى مدينة كفر شكر وهو يمنِّي نفسه بعبارة "إن شاء الله خير".
عشرات الدقائق قضاها المدرس في رعب وقلق طول الطريق من مسكنه بعين شمس وحتى وصل إلى قريتهم كفر تصفا، وعندما اقترب من شقة والده بمنطقة البوفيهات وجد تجمعا لبعض الأهالى والجيران ليخبروه عن مقتل والده واكتشافهم للأمر بعد انبعاث رائحة كريهة من داخل الشقة ووقع الخبر عليه كالصاعقة. معاينة الشرطة وصل رجال الشرطة