حكاية طمع سيدة أوقعت «دكتور تزوير» في قبضة الشرطة

كشف حساب بنكي مزور استخدمته سيدة لاسترداد قيمة شهادات بنكية لأولادها القصر يقود مباحث الأموال العامة لأحد أخطر العناصر الإجرامية في مجال تزوير المحررات والمستندات الرسمية
تحرير:محمد الشاملي ٢٠ أبريل ٢٠١٩ - ٠٩:٢٥ م
جمع المال بغض الطرف عن الطريقة أضحى جُل هم ربة منزل لم تمر سوى فترة قصيرة على وفاة زوجها، انزوت في أحد أركان البيت ممسكة برأسها بحثًا عن الملاذ للخروج من الضائقة المالية التي باتت على مشارفها، تقع مقلتاها على أطفالها المنغمسين في اللهو بغرفتهم غبر عابئين بما ستحمله الأيام القادمة لهم، تتوجه الأم بعدها إلى غرفة النوم قاصدة دولابها، وراحت تراجع بعض الأوراق لتعلو وجهها ابتسامة تحمل قدرًا من الدهاء بعد تذكرها امتلاك فلذات أكبادها القُصر شهادات بلاتينية تركها لهم والدهم.
روت الأم لأحد المقربين ضائقتها المالية التي ألمت بها عقب وفاة رب الأسرة، فأشارت عليها الصديقة باستخراج أوراق "مزورة" تمكنها من صرف أرباح شهادات أطفالها مقابل مبلغ مالي زهيد ستدفعه لأحد الأشخاص وصفته "دكتور تزوير". نجحت الخطة الشيطانية للصديقتين، لكن السيدة لم تكتف بما حصلت عليه، عمدت إلى تكرار فعلتها