أزمة في مجلس الأهلي بسبب مارتن لاسارتي

تحرير:أحمد سعيد ١٩ أبريل ٢٠١٩ - ٠٢:٠٣ م
مجلس الأهلي
مجلس الأهلي
تفجرت أزمة داخل مجلس إدارة الأهلي وخلافات شديدة بين محمود الخطيب رئيس المجلس، ونائبه العامري فاروق، وعدد من أعضاء المجلس، حول تحديد مصير الأوروجوياني مارتن لاسارتي، المدير الفني للفريق، بعد توديع بطولة دوري أبطال إفريقيا والسقوط أمام بيراميدز، وفقدان صدارة جدول ترتيب الدوري، إذ رددت بعض الأصوات داخل مجلس الإدارة ضرورة فسخ التعاقد مع الأوروجوياني ودفع له الشرط الجزائي المتفق عليه وهو الثلاثة شهور، لأن استمرار لاسارتي قد يمحي آمال الفريق في التتويج ببطولة الدوري، ولكن الخطيب تمسك ببقاء المدرب لحين مباراة بيراميدز.
وبعد الخسارة من بيراميدز مساء أمس الخميس، بهدف البرازيلي كينو، الجميع في المجلس فوجئ بتمسك الخطيب باستمرار لاسارتي في تدريب الفريق بحجة أنه لا يوجد وقت للتغيير، وأن أي خطوة ستؤخذ من جانبه ستكون سلبية، بالإضافة إلى أن الوقت غير كاف للبحث عن بديل كفؤ، وأن المرشحين لقيادة الفريق ضعفاء فنيا سواء المحلي