السيدة والنشال.. عملية سرقة تنتهي بمأساة داخل قطار

المتهم معتاد جرائم السرقة والبلطجة وضرب المواطنين.. كان محبوسًا وخرج من السجن قبل 10 أيام.. حاول سرقة حقيبة فقاومته مدافعة عن قوتها خلال استقلالها قطارًا فسقطت أسفله
تحرير:سماح عوض الله ١٦ أبريل ٢٠١٩ - ١١:٠٠ ص
حادث دهس- أرشيفية
حادث دهس- أرشيفية
مجرم عتيد الإجرام، يقضي حياته بين ارتكاب الجرائم ودخول السجن لتمضية العقوبة، وعادة ما يخرج وهو أكثر إجرامًا من ذي سابق، تنوعت الاتهامات التى يواجهها بين بلطجة وسرقة بالإكراه، وتعدى على مواطنين بالضرب، ومنذ 10 أيام فقط خرج المتهم لتوه من السجن، مقررًا مواصلة نشاطه الإجرامي،لكن بحيلة جديدة تؤخر عودته إلى السجن مرة أخرى، وقاده تفكيره المريض إلى نشل حقائب السيدات، فى محطات القطارات، أملًا فى الهرب وسط الزحام وعدم تمكن الضحايا من اللحاق به وسط ضجيج القطارات وركابها، لكن تلك الفكرة الغبية قادته إلى التسبب فى بتر ساق ربة منزل وبتر أصابع قدمها الثانية.
اللص المحترف لم يتخير ضحاياه من المستقرين على أرصفة القطارات بالطبع، وإلا فكيف له طريق إلى الهرب وسط تلك التكتلات البشرية، وقرر بتفكيره الشيطاني أن يستقل أى قطار، ويترصد فريسة يُرجح أن تكون حقيبة يدها مربحة له وتحوى أموالًا مجزية، وخطط لأخذ صافرة انطلاق القطار إشارة للتحرك لتنفيذ جريمته، إذ يقترب من