ماذا قال سكان شارع طه حسين عن استشهاد ضابط النزهة؟

شهود عيان سمعوا دوي إطلاق نار بشكل كثيف.. وحالة من الحزن سيطرت على أهالي شارع طه حسين بمنطقة النزهة نظرًا لأن الشهيد ماجد عبد الرازق كان يعاملهم بروح القانون
تحرير:تهامي البنداري ٠٧ أبريل ٢٠١٩ - ٠٢:١٠ م
الحاج مدحت محمد رفاعي، أحد سكان شارع محمد التابعي المتفرع من شارع طه حسين، قال لـ"التحرير" إنه في أثناء خروجهم من صلاة الفجر سمعوا صوت إطلاق رصاص أمام أحد الأكشاك الموجودة بشارع طه حسين، مضيفًا أن الحادث وقع بين الرابعة والثلث والخامسة، وأشار إلى أنه لم يتمكن من رؤية الجناة لأن المكان كان "عتمة" على حد وصفه. وأشار إلى أنهم سمعوا صوت إطلاق نار كثيف للغاية: "جرينا كلنا نشوف إيه اللي حصل لقينا الظابط قاعد جنب السواق وهما الاتنين مضروبين بالنار ومقتولين، وكان فيه أمين شرطة مصاب خدته عربية الإسعاف ودته المستشفى".
من جانبه قال جابر سيد، 48 عاما، حارس عقار بشارع محمد التابعي المتفرع من شارع طه حسين، الذي شهد الواقعة: "إحنا نعرف الظابط ماجد، كان بيتعامل معانا بروح القانون ولو شاف شاب غلط ماكنش يرضى يؤذيه خوفا على مستقبله، إحنا كلنا زعلانين عليه وعمره ما أذى حد". بينما علقت مدام سماح، إحدى سكان عمارة رقم واحد بشارع