هل تخالف مستهدفات الحكومة توقعات البنك الدولي؟

قال البنك الدولي، إن البلدان المستوردة للنفط ستقود النمو في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وفى مقدمتها مصر، متوقعًا أن تحقق مصر نموا بـ5.5% العام المالي الحالي
تحرير:أمل نبيل ٠٣ أبريل ٢٠١٩ - ٠٢:٢٠ م
توقع البنك الدولي أن تحقق مصر نموا بـ5.5% العام المالي الحالي مقارنة بمتوسط 1.5% للمنطقة بكاملها، على خلفية تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي وتقلب أسواق المال. وخفض التقرير توقعاته لنمو الاقتصاد المصري خلال العام المالي المقبل إلى 5.6% على أن تصل إلى 6% خلال 2021. بينما تستهدف الحكومة المصرية تحقيق معدلات نمو 6% خلال العام المالي المقبل بحسب مشروع موازنة 2019/2020. وقال كبير الاقتصاديين في البنك، رابح أرزقي، إن النمو في مصر مدعوم بارتفاع إنتاج الغاز وتعافى قطاع السياحة والتوسع في الإنفاق على الاستثمار.
مصر من أكبر 30 دولة من حيث معدلات النمو ويرى محسن عادل الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار، أن التصريحات الصادرة عن البنك الدولي بشأن أداء الاقتصاد المصري لا تزال "متحفظة"، حيث يرون أن وصول النمو المصري لمعدلات 6% ما زال بحاجة إلى مزيد من الإجراءات، بينما تتوقع الحكومة المصرية الوصول لهذه المعدلات