إخلاء سبيل الصحفي هشام جعفر بتدابير احترازية

تحرير:تهامى البندارى ٢٧ مارس ٢٠١٩ - ٠١:٤٠ م
محكمة- أرشيفية
محكمة- أرشيفية
قررت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار حسين قنديل، والمنعقدة بمجمع محاكم طرة، إخلاء سبيل الصحفي والباحث هشام جعفر، مدير مؤسسة «مدى» الإعلامية، بتدابير احترازية، على خلفية التحقيقات التي تجرى معه بشأن اتهامه بالانضمام إلى جماعة إرهابية، أسست على خلاف القانون والدستور، وتلقي رشوة دولية. قال محمد الباقر محامي «جعفر» إنهم لا يعلمون بعد إجراءات التدابير التي فرضتها المحكمة على موكله، مشيرا في تصريح خاص لـ«التحرير» إلى أنه وحتى كتابة تلك السطور، لم تستأنف نيابة أمن الدولة على قرار المحكمة.
في وقت سابق، ترافع دفاع جعفر، وطلب إخلاء سبيله بأي ضمان تراه المحكمة لتجاوزه الحد الأقصى للحبس الاحتياطي المنصوص عليه بقانون الإجراءات الجنائية، كما دفعوا بانتفاء مبررات الحبس الاحتياطي لأن أدلة الدعوى أصبحت بحوزة النيابة العامة ولا يخشى عليها من العبث، إضافة إلى أن هشام جعفر، الصحفي، له موطن ومحل إقامة