Tahrir News

الملفات التفاعلية

taf3olyrdetaf3oly
وكالات 11/24/2014

شاب ينبش قبر والدته ليلتقط معها «سيلفي»
قام مواطن لبناني بنبش قبر والدته التي فارقت الحياة منذ 3 عقود لالتقاط صورة ذاتية «سيلفي» مع جثتها. وبرر ديب سيقلي، قيامه بنبش قبر والدته والتقاط صورة مع جثتها لاشتياقه إليها، بحسب ما ذكر موقع «الإمارات اليوم» الإخباري.   وذكر ديب أنه يعمل ويعيش في المقابر منذ 30 سنة وبعد وفاة والدته شعر بالاشتياق لها والفضول في معرفة كيف أصبح شكلها بعدما ماتت. ولم يكتف بصورته مع والدته حيث كشف عن أنه التقط صورا له مع أموات آخرين لكن لم يحتفظ بها، نافيا أن يكون السبب خوفه من الملاحقة الأمنية لأن نبش القبور عمله الأساسي. وقال ديب إنه يعشق الأموات ويحبهم ويفضل العيش معهم على معايشة الأحياء لأنهم مسالمون. واضاف أنه يتفقد الموتى دائما ويتحدث اليهم  ويسألهم إذا كانوا بحاجة أمر ما، واوضح أن المقابر لا تخيف وأن سكانها مسالمين وألطف من الأحياء. وكشف ديب أنه  تلقى عروض عمل في مجالات مختلفة لكنه رفض، كما تقدمت له عروس وعرضت عليه السفر معها إلى أميركا لكنه لم يقبل هذه العروض لأنه لا يريد مفارقة الأموات.

عمرو عزام 11/24/2014
0 0 0

بالفيديو.. الغزالي حرب: مذهول من كم الهجوم غير الأخلاقي على البرادعي
قال الدكتور أسامة الغزالي حرب، رئيس مجلس أمناء حزب المصريين الأحرار، إنه مذهول من كم الهجوم غير الأخلاقي على الدكتور محمد البرادعي، نائب رئيس الجمهورية السابق، مؤكدا أنه لعب دورًا إيجابيًا في ثورتي 25 يناير و30 يونيو. وأضاف حرب خلال استضافته في برنامج «الحياة اليوم» على قناة «الحياة»، مساء أمس الأحد، أن البرادعي وقف مع الشعب المصري في ثورتيه ضد مبارك والإخوان، مشيرًا إلى أنه كان يسير في مقدمة مسيرة يوم 30 يونيو لإسقاط النظام الإخواني. وأشار حرب إلى أنه لا يجوز اتهام البرادعي بالخيانة والعمالة، موضحًا أنه من الممكن أن يخطئ لكنه رجل وطني. وأوضح حرب أن مناسبة الحديث عن البرادعي في اليومين الماضيين، كانت بعد إلقائه لمحاضرة في مركز جون كيندي للأبحاث بجامعة نيويورك، مؤكدا أن كلامه عن مصر وعن الديمقراطية وأنها ليست «قهوة سريعة التحضير» كلام مشرف جدا. وعن المزاعم التي يطلقها البعض بأن البرادعي «يضع السم في العسل»، ويدافع عن الإخوان، قال حرب «هذا كلام فارغ.. البرادعي عمره ما كان إخواني، واللي بيقولوا الكلام ده ميعرفوش مين هو محمد البرادعي.. لأنه بحكم تكوينه العلمي والسياسي ضد الإخوان تماما».

«العليا للانتخابات»: موعد إجراء الانتخابات لا يعلمه إلا الله
إدريس: الجدول الزمنى يرتبط بـ«تقسيم الدوائر».. وانتهاء إجراءات الانتخابات مصدر: نحاول إجراءها قبل المؤتمر الاقتصادى فى حالة انتهاء ترسيم المحافظات «ليس لدينا أى جديد بخصوص إجراء انتخابات مجلس النواب، ولا أى معلومات غير التى تم إعلانها، وأى أمر خاص بالانتخابات البرلمانية يتم إعلانه وقت حدوثه، ولا توجد قرارات خاصة بالمواعيد ولا الجدول الزمنى حتى الآن»، هذا ما أكده المستشار مدحت إدريس، المتحدث الرسمى باسم اللجنة القضائية المنوط بها الإشراف على انتخابات مجلس النواب المقبلة. إدريس قال إن تحديد الجدول الزمنى للعملية الانتخابية يرتبط بشكل مباشر بأمرين، الأول صدور قانون تقسيم الدوائر، والثانى انتهاء اللجنة من الإجراءات الخاصة بالعملية الانتخابية بالداخل والخارج، مضيفًا أن الإجراءات التى تجريها اللجنة حاليًّا لا ترتبط بصدور القانون، وأن الأمرين يسيران جنبًا إلى جنب. وتعليقًا على إجراء الانتخابات فى الربع الأول من عام 2015، قبل عقد المؤتمر الاقتصادى الذى تستضيفه مصر، الذى تحدد إجراؤه من 13 إلى 15 مارس المقبل، طبقا لتصريحات رئيس الوزراء المهندس إبراهيم محلب، قال إدريس «نحن لا نستطيع التعليق، وليس لدينا موعد محدد لإجراء العملية الانتخابية حتى الآن». بينما أكد مصدر باللجنة العليا للانتخابات البرلمانية أن اللجنة لا تزال فى انتظار إصدار قانون تقسيم الدوائر الانتخابية، وهو ما ينتظر بدوره الانتهاء من ترسيم حدود المحافظات، خصوصًا أن إصدار «تقسيم الدوائر» قبل «ترسيم الحدود» سيُعرِّض العملية الانتخابية برمتها للطعن عليها. المصدر، الذى فضَّل عدم نشر اسمه، أضاف أن العملية الانتخابية لا يمكن التنبؤ بموعدها حاليًّا، وتابع «موعد الانتخابات لا يعلمه إلا الله، ونحن لا نستطيع الإجابة حاليًّا عن التساؤل المطروح عن مدى إمكانية إجراء العملية الانتخابية فى التوقيت، الذى أعلن عنه رئيس الجمهورية من عدمه، لكن إذا تم الانتهاء من ترسيم حدود المحافظات، وإقرار قانون تقسيم الدوائر الانتخابية فى مواعيد قريبة، فسوف تحاول اللجنة إنجاز ما تبقى لها من مهام على وجه السرعة، حتى نتمكن من إجراء العملية الانتخابية والانتهاء منها قبل إجراء المؤتمر الاقتصادى، أى أن يكون لدينا برلمان قبل منتصف مارس المقبل». يذكر أن آخر قرارات اللجنة العليا للانتخابات البرلمانية اتخذته فى الثامن من نوفمبر الجارى، بخصوص تشكيل لجان فحص طلبات الترشح لعضوية مجلس النواب، وذلك فى كل محافظة من محافظات الجمهورية، لبيان مدى استيفائهم الشروط، والتأكد من صفة المرشح فور إعلان اللجنة فتح باب الترشح أمام المرشحين، على أن تباشر تلك اللجان عملها بالتزامن مع عمل لجان الانتخابات بالمحافظات التى تتلقى طلبات المرشحين لعضوية مجلس النواب، وذلك بعد صدور قرار اللجنة العليا للانتخابات بدعوة الناخبين للاقتراع وإعلان الجدول الزمنى الخاص بمواعيد الإجراءات الانتخابية.

السيسي: حرصنا على عدم التصعيد بعد تصريحات البشير عن «حلايب»
الرئيس لصحيفة «الرأى العام» السودانية: مصالحنا هى مصالح الخرطوم «مسيرة الاتفاقيات المشتركة بين السودان ومصر ليست كافية إذا قارناها بما يربط بين البلدين من علاقات ومصالح مشتركة». هذا ما أكده الرئيس السيسى فى حوار أجراه مع رئيس تحرير صحيفة «الرأى العام» السوادنية، الصادرة أمس (الأحد)، مضيفا أنه من المطلوب التحرك تجاه بعضنا بعضا بإيجابية أكبر، ولأن مصر والسودان وإثيوبيا دول عدد سكانها 200 مليون نسمة، وهذه سوق لو تم توظيفها لخير الشعوب سننجح إذا صدقت نياتنا وحرصنا على أن تكون مصالحنا واحدة. وأضاف الرئيس: «ستتطور العلاقات وتتقدم دائما إذا صدقت النيات وبحثنا عن مصالحنا وأصبحنا يدا واحدة، وفكرنا فى أن نحب الخير لكل الشعوب، يجب أن نمضى جميعا فى اتجاه مصالح بلدينا، وإن كان هناك ما أستطيع أن أقدمه سأقدمه». وردًّا على سؤال عن الموقف المصرى الرسمى تجاه تصريحات الرئيس عمر البشير قبل زيارته إلى القاهرة بشأن حلايب، فقال الرئيس: «لم نتعامل معها عن طريق ردة الفعل، وحرصنا على أن لا يتم أى تصعيد، لأن الحرص على العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين أكبر، وأن ما يجمع أكثر مما يفرق». وأضاف الرئيس: «مش عاوزين نتراجع تانى ستجدوننى حريصًا على أن لا نتراجع أو تنتكس العلاقات بين السودان ومصر، لدينا الكثير الذى يمكن أن نفعله تجاه شعبينا وبلدينا، وأؤكد لك أننا فى مصر ننظر إلى السودان بكل الود والتقدير والحب، ونتمنى أن نرى السودان دومًا بخير وفى أمن واستقرار، لن نتقاطع معكم لآن مصالحنا هى مصالحكم، وهذا حديث سأحاسب عليه يوم القيامة، ومن المهم أن نكون مسلمين حقيقيين فى التزامنا تجاه بعضنا بعضا بالمصلحة المشتركة لا المصلحة العابرة». وقال: «إن النظام السابق فى مصر لم يدرك حجم المسؤولية وعظم التحدى، وتعامل على أنهم سيقدرون عليه لوحدهم، وده مش صحيح، وأنا أتساءل دائما لماذا يكون خيارنا تصادميا؟ وأُقسم بالله العظيم لم أقبض على أى شخص حتى تلاوة البيان، ولم يكن هناك ما يستحق التصادم، والجماعات الدينية تتصور دائما أنها الأصح مع إن حكمها تجربة بشر ومن المؤكد أنها ليست مقدسة، وهى قابلة للتصويب والتصحيح والمراجعة، وأنا أقول إن التيار الدينى لديه مشكلة فى البناء الفكرى، وليست لديه القدرة على احتواء الآخرين وهذه مشكلة، وكل من يضع الدين واجهة تحدث منه مشكلات». وعن أزمة سد النهضة، قال الرئيس: «نحن حتى فى مشروع سد النهضة نتفهم مطالب الآخرين لإحداث التنمية وننظر إليها بعين الاعتبار، ولكننا نذكر أن مصر تعيش كلها على مياه النيل، وإننا بالتحاور والتعاون والتفاهم سنصل إلى حلول لقضايانا الخلافية»، وأضاف: «نحن واحد فى السودان ومصر، ما نتفق عليه أكثر مما نختلف عليه. بالتأكيد سنتجاوز أشياء كثيرة جدا إذا عملنا بشكل توافقى وتصالحى لتحقيق مصالحنا المشتركة، وأنا هنا لا أعنى السياسيين فقط، وإنما أعنى أيضا المثقفين والإعلاميين، وأعدكم بأنكم لن تجدوا منى إلا كل طيب لتحقيق الأهداف والآمال والطموحات المشتركة». وحول أداء ودور الإعلام بين البلدين قال الرئيس: «أنا ضد الإساءة إلى أى أحد أو أى دولة، لأن هذا لا يعبر عن وعى ولا عن منطق أو إدراك، خصوصا أننا نريد أن نعلم الناس الوعى، ولا بد للإعلام أن يكون موضوعيا ومسؤولا ومهنيا.

يوسف محمد 11/24/2014
0 5 2

الجيش يطارد «بيت المقدس» تحت الأرض بشمال سيناء
ضبط مخزن يضم 4 آلاف طلقة.. والسيطرة على 15 مخبأً للعناصر الإرهابية.. وتدمير 2 مستشفى ميدانى فى الشيخ زويد ضربات موجعة للعناصر الإرهابية وأوكار تنظيم أنصار بيت المقدس الإرهابى، حققتها العمليات المكبرة التى تنفذها تشكيلات القوات المسلحة برا وجوا فى نطاقات مختلفة بشمال سيناء، خصوصا فى المناطق الجنوبية للشيخ زويد وشرقى العريش ورفح، خصوصا بعدما تمركزت القوات على مشارف تلك المناطق لتحقيق سرعة التنقل والمداهمات التى تنفذها قوات خاصة بمساندة من مروحيات «الأباتشى»، والدبابات التى تقوم بإطلاق القذائف التمهيدية قبل اقتحام المناطق. مصادر أمنية بشمال سيناء كشفت لـ«التحرير»، عن نتائج عمليات أمنية طالت مناطق مختلفة بالشيخ زويد ورفح ومحيط مدينة العريش، حيث أسفرت مساء أول من أمس، عن القضاء على 10 عناصر تكفيرية من المنتمين لتنظيم أنصار بيت المقدس، فضلا عن تدمير 300 عشة وضبط 13 عنصرا مشتبها به، وتدمير 20 منزلا و9 دراجات «بيتش باجى» مخصصة للتنقل فى الدروب الجبلية. حسب المصدر تم ضبط مخزن ذخيرة تحت الأرض، يضم صناديق بها 4 آلاف طلقة نارية متنوعة، كما أحرقت القوات 42 دراجة نارية، كما تمكنت حملة المداهمات من ضبط 2 مستشفى ميدانى تحت الأرض، يداران بمولدات كهربائية، ويضمان كل أنواع الأجهزة الطبية والأدوات الجراحية، فى حين يضم المستشفى الواحد 4 غرف تحت الأرض، وذلك بقرية اللفيتات جنوبى الشيخ زويد، بينما تم ضبط 4 أفرولات عسكرية. كانت قوات الأمن التى حاصرت منطقة اللفيتات شديدة الخطورة، قد تمكنت من تدمير عدة مخابئ تحت الأرض، مجهزة لعناصر تنظيم أنصار بيت المقدس الإرهابى خلال الحملات الأمنية المكبرة. مصدر أمنى قال إنه خلال عمليات تمشيط منطقة اللفيتات تم العثور على عدة مخابئ منشأة تحت الأرض، بها توصيلات إضاءة وتهوية وتتسع لعدد كبير من العناصر بكامل أسلحتهم، وبلغ عددها 15 مخبأ، تم نسفها تماما بالمتفجرات، وخلال الكشف عن المخابئ تم ضبط 7 عبوات ناسفة مجهزة للتفجير. ورجحت المصادر الأمنية لجوء عناصر «بيت المقدس» إلى الهروب إلى مناطق جبلية وعرة، هربا من الضربات الأمنية، ولعدم الوقوع تحت حصار تشكيلات الجيش، وأضاف المصدر أن القوات تراقب المدقات الجبلية من خلال عمليات المسح الجوى، وفى حال لجوء العناصر لجبل الحلال، سيتم دكها بسهولة بواسطة الطائرات والدبابات.

محمود حسام 11/24/2014
0 5 3

حفتر يكشف حقيقة وجود طائرات أو جنود مصريين في ليبيا
قائد «عملية الكرامة»: مصر تقدم لنا دعما بالسلاح لكن لم يصل إلى حد الطائرات.. ونتلقى مساعدات لوجستية من القاهرة تشبيهى بالسيسى ليس عيبا.. السيسى كان رجلا فى بلده.. والجماعات الإسلامية التى حكمت لم تعمل لمصلحة شعبها فى ما يعد أول ظهور إعلامى له بعد محاولة اغتيال تعرض لها مؤخرا، قال اللواء خليفة حفتر، قائد عملية «كرامة ليبيا»، الذى يخوض حربا لـ«تطهير» هذا البلد من المتطرفين، إنه لا وجود لأفراد أو طائرات عسكرية مصرية داخل ليبيا، لكنه قال إن مصر توفر دعما بالسلاح -لم يصل إلى الطائرات- ودعما لوجيستيا وإداريا للجيش الوطنى الليبى. وقال حفتر فى حوار مع صحيفة «الشروق» الجزائرية فى نفيه تدخل مصر فى النزاع الدائر فى ليبيا: «لا يوجد شىء من هذا القبيل أبدا، إطلاقا.. يمكن أن يكون هناك دعم بالسلاح، لمَ لا؟ لكن لم يصل إلى حدّ الطائرات أو دعم بالأفراد.. لا.. أبدا، هنالك بعض الأشياء اللوجيستية تأتينا أحيانا وهذا شىء طبيعى، يعنى من التموين وغيرها من الأشياء الإدارية». وفى أغسطس وسبتمبر الماضيين نفذت طائرات مجهولة الهوية هجمات على مواقع لميليشيا «فجر ليبيا» المتطرفة، غربى البلاد، قبل أن تخرج تقارير إعلامية عن وقوف مصر والإمارات وراءها، إلا أن البلدين نفيا ذلك مرارا. وكان حفتر أطلق فى مايو الماضى عملية «الكرامة» بهدف تحرير ليبيا من قبضة المليشيات المتشددة التى اتهمها بالعمل ضد مصالح الشعب الليبى. وعن تشبيهه بالسيسى قال حفتر: «والله السيسى لم يكن عيبا، السيسى كان رجلا فى بلده، وأدى واجبه، نعتقد أن الجماعات الإسلامية التى حكمت لم تقم بشىء لمصلحة شعبها، وبالتالى قام باعتباره رجلا عسكريا ومهمته هى الوقوف إلى جانب شعبه، وقفة رجل شجاع، وأدى واجبه، وهو المطلوب من كل عسكرى فى الجيش». وأضاف حفتر: «للأسف الجماعات التى تولت الحكم والمتوغلة فى مفاصل الحكم على مدار أربع سنوات كانت تعمل ضد الجيش والشرطة، وكل ما يهم مصلحة الشعب الليبى، لهذا وحسب الظروف فقد قمنا بما يريده الشعب فى جميع الأحوال فى عام 1969 وفى 1993 و1994 أيضا ودفع الثمن غاليا طبعا». وقال حفتر إن عملية «الكرامة» قضت بنسبة 75% على قيادات الجماعات المتشددة، مضيفا أن قواته تحاول فى نفس الوقت تقليل الخسائر بين السكان. ورد حفتر على اتهامه بأنه ينفذ أجندة مصرية، بالقول: «أعتقد أن هذا السؤال يجب أن يوجّه إليهم، رغم أنى سعيد بوقوفهم معى، لمَ لا؟ أولا لأنهم جيرانى وتربطنا اللغة المشتركة والدين وكل الأواصر والروابط الاجتماعية الكثيرة أكثر من أىّ دولة مجاورة أخرى، فلماذا يستكثرون عليهم أن يقفوا معنا؟ لكن لا يوجد أحد وضع رجله فى بلدى ليبيا سواء كان بلدا عربيا أو غيره.. لا يوجد إطلاقا». من ناحية أخرى أعلنت الحكومة الليبية المؤقتة التى يترأسها عبد الله الثنى، أول من أمس السبت، أنه لا صحة للأنباء المتداولة عن إغلاق بعض المطارات والموانى الليبية بمناطق غرب ليبيا. وقالت الحكومة، المنبثقة عن برلمان طبرق (شرق)، فى بيان لها: «إننا نطمئن المواطنين وشركات الطيران بأننا لم نصدر أية تعليمات بقفل هذه المرافق أو إيقاف الملاحة الجوية أو البحرية فى ميناء أو مطار ليبى». بينما أطلق محتجون ليبيون، مساء أول من أمس السبت، باخرة قطرية كانوا قد احتجزوها أمس داخل ميناء نفطى، شرقى البلاد، على خلفية اعتراضهم على ما سموه «سياسة قطر فى ليبيا». وجاء إطلاق سراح الباخرة، حسب مسؤول أمنى، بعد تدخل مجلس النواب الليبى والمجلس المحلى لمدينة البريقة والجهات المسؤولة فى المدينة. مشيرا إلى أن «الباخرة تقوم بتحميل حمولتها لتغادر الميناء بعد ساعات متجهة إلى ألمانيا».

شاهد المزيد

ألبومات الصور