Tahrir News

1

الملفات التفاعلية

thumbبوكس
سمر علي 9/30/2014

الآثار تبدأ مشروعًا لترميم مزارات أثرية بالخليفة بشهر أكتوبر
أ ش أ قال الدكتور ممدوح الدماطي، وزير الآثار، إنه سيتم البدء في أعمال ترميم مشهد السيدة رقية الأثري وقبتي عاتكة والجعفري بمنطقة الخليفة بالسيدة زينب وذلك أوائل الشهر القادم لتدخل ضمن خطة عمل مشروع ترميم قبة شجرة الدر الأثرية، باعتبارها من أهم المزارات الأثرية بالمنطقة. وأضاف الدماطي - في تصريح له اليوم (الثلاثاء)- أن المشروع سيتم تمويله من خلال المنحة التابعة لصندوق السفير الأمريكي والتي خصصت مبلغ 116 ألف دولار أمريكي لتمويل المشروعات التي من شأنها المحافظة على الآثار والتراث الحضاري، لافتًا إلى أن اللجنة الدائمة للآثار الإسلامية والقبطية أكدت في آخر جلساتها ضرورة البدء في المشروع في أقرب وقت ، وذلك في إطار الحرص الكامل على تطوير وترميم عدد من المزارات الأثرية بالمنطقة بما يضمن حمايتها وإجراء كافة أعمال الصيانة الدورية لها كما يتيح ظهورها بما يليق بقيمتها التاريخية التراثية. وأوضح أن المشروع سيخضع لإشراف الإدارة العامة للقاهرة التاريخية بشكل كامل، على أن يتم الانتهاء من المشروع وفقًا للجدول الزمني المحدد في يوليو 2015 ، وباستخدام أحدث الأساليب والتقنيات في مختلف مجالات علم الترميم. من جانبه أشار محمد عبد العزيز، مدير مشروع تطوير القاهرة التاريخية، إلى أنه تم إعداد دراسة متكاملة تستعرض كافة الجوانب المتعلقة بالمراحل المؤهلة للمشروع من المعلومات التاريخية وآليات الرفع المعماري والتوثيق الفوتوغرافي وتحليل الحالة الراهنة لهذه المزارات الأثرية، مما يضمن استخدام أنسب الطرق لمعالجتها ودرء الخطورة عنها . وقال إن المشروع يشتمل على عدة مراحل يأتي من بينها أعمال ترميم الشروخ وإزالة الأملاح الداخلية والخارجية وأعمال الحقن ، بالإضافة إلي أعمال ترميم الجص والأخشاب والرخام وأعمال البلاط الداخلية والخارجية والترميمات المطلوبة للأعمدة الحجرية. وأضاف عبد العزيز أن هذه المزارات الأثرية تحظى بأهمية خاصة،حيث إن مشهد الجعفري ينسب إلى محمد بن الإمام جـعفر الصادق، ومن المرجـح أن يعود تاريخ إنشائه إلي سـنة 514 هـ / 1120 م ، بينما يعود تاريخ إنشاء مشهد السـيدة عاتكة إلى سـنة 515 هـ / 1121 م والذي ينسب إلي عاتكة بنت زيد بن عمرو، في حين يعتقد البعض بأنه ينسب إلي عاتكة عمة الرسول عليه الصلاة والسلام، أما عن مشهد السيدة رقية 527هـ/ 1133 م فينسب إلي السيدة علم زوجة الخليفة الآمر بأحكام الله.

«تيار الاستقلال» يواصل لقاءاته لاختيار مرشحيه للبرلمان
واصل تيار الاستقلال، برئاسة المستشار أحمد الفضالي، جولاته المستمرة إلى عدد من المحافظات المختلفة، لاختيار مرشحيه الذين سيدفع بهم في الانتخابات البرلمانية المقبلة، وفق المعايير التي وضعها المجلس الرئاسي للتيار، والتي من أهمها حسن السمعة والنزاهة وأن يكون المرشح صاحب شعبية كبيرة في دائرته . وقال المستشار أحمد الفضالي رئيس تيار الإستقلال ورئيس حزب السلام الديمقراطي، أن المجلس الرئاسي للتيار قرر أن يكون «للأقباط والمرأة وشباب الثورة» النصيب الأكبر في المقاعد البرلمانية القادمة، مؤكدا أن تيار الإستقلال يراهن في الإنتخابات البرلمانية القادمة على تلك الفئات التي أثبتت كفاءتها في الإستحقاق الأول والثاني من إقرار خارطة المستقبل . وعقد المستشار الفضالي، عده لقاءات بعدد من الأقباط وشباب الثورة، الذين تقدموا بطلب رسمي إلى المجلس الرئاسي لخوض الانتخابات البرلمانية القادمة من خلال تيار الاستقلال . وقال "الفضالي"، إن أهم النقاط التي يركز عليها التيار في اختيار مرشحيه هي حُسن السمعة والسيرة الذاتية للنائب وشعبيته بين المواطنين، ومدى تواجده في دائرته الانتخابية ليكون على تواصل دائم مع مرشحيه للاستجابة لطلباتهم. مشيرا إلى أن التيار أخذ على عاتقه أن يكون للفئات التي ظلت مهمشة لعقود طويلة أن تحصل على حقها، ولذلك سندفع بعدد كبير من الأقباط والمرأة وشباب الثورة على رأس القوائم الإنتخابية، وكذلك المقاعد الفردية وسنقدم لهم كل الدعم والخبرة التي يحتاجونها . وطالب المستشار الفضالي الشعب المصري بدعم مرشحيه، متعهدًا بأن يكونوا قدوة يحتذب بها، وأنهم سيعملون بكل صدق وإخلاص لرفعة هذا الوطن وتحقيق أمال وطموحات الشعب من «عيش وحرية وعدالة إجتماعية»، كما نادت به ثورتي «يناير ويونيو».

جابر عصفور يشهد الافتتاح الجزئي لمتحف الفن المصري الحديث
أكد الدكتور جابر عصفور، وزير الثقافة، أن افتتاح أي متحف مثل افتتاح المسارح هي مصابيح تضاء في سماء الأوطان، مضيفًا أن المصريين أبناء حضارة عظيمة وحريصون على استمرار هذه الحضارة، مشيرًا إلى أن افتتاح مهرجانات المسارح يليها افتتاحات لمتاحف ومكتبات مما يساهم في صنع المستقبل. جاء ذلك خلال الافتتاح الجزئي لمتحف الفن المصري الحديث بأرض الأوبرا، بحضور الدكتور أحمد عبد الغني رئيس قطاع الفنون التشكيلية وقيادات وزارة الثقافة وعدد من التشكيليين والمثقفين. وأضاف عصفور أن الافتتاح الجزئي لمتحف الفن المصري الحديث يؤكد حرصنا أن تعمل المتاحف كاملة، وكذلك حرصنا أن تضاء كل خشبات المسارح وأن تعمل كل المكتبات بطاقتها مؤكدًا أنه لا بديل عن العمل. ومن جانبه قال الدكتور أحمد عبد الغني، إن إعادة إفتتاح هذا المتحف الهام يعد حدثًا ثقافيًّا بارزًا يسهم في التعريف بمسيرة التميز والريادة للفن التشكيلي المصري ومبدعيه، ويحمل في طياته رسالة هامة للعالم أجمع بأن مصر عائدة وبقوة للاضطلاع بدورها التاريخي والريادي على كافة المحاور، ويؤكد أن مصر على الطريق الصحي وتقاوم الجهل والعنف بالثقافة، كما يأتي الافتتاح الجزئي لمتحف الفن المصري الحديث معززًا لجهود الوزارة من أجل عودة جميع المتاحف المغلقة منارات ثقافية رائدة تنشر الوعي والتنوير كنوافذ هامة للفن والثقافة والإبداع. وأضاف "يأتي هذا الافتتاح باكورة لافتتاحات قادمة لعدد من المتاحف الفنية الهامة خلال الفترة القادمة، منها متحف سيف وأدهم وانلي بمركز محمود سعيد للمتاحف بالاسكندرية، وقصر عائشة فهمي (مجمع الفنون) بالزمالك، مشيرًا إلى أنه من الإهانة للفن المصري الحديث أن يظل هذا المتحف مغلقًا وأن تكون المقتنيات مخزنة، فلابد من افتتاحه ليعود منارة ثقافية مشعة. وأوضح أن المتحف يضم ضمن مقتيناته ثلاثة أعمال من سومبوزيوم أسوان الدولي لفن النحت، كذلك أهدى عدد من الفنانين الكبار أعمالهم إلى المتحف لتنضم إلى قائمة الأعمال الهامة التي تمتلكها مصر. بدأت مراسم الافتتاح بإلقاء كلمات لوزير الثقافة الدكتور جابر عصفور والدكتور أحمد عبد الغني، وأعقبه تفقد للقطع الثلاث المهداة من سومبوزيوم أسوان الدولي لفن النحت، ثم افتتاح المتحف وتفقد أعمال كبار التشكيليين المصريين والتي تم إعادة عرضها مرة أخري مع تطوير طريقة العرض المتحفي.

أ ش أ 9/30/2014

مؤسسة «إيكيا» السويدية تتبرع بالملايين لمكافحة الإيبولا
أعلنت مؤسسة «إيكيا» السويدية العملاقة عن تبرعها بمبلغ 45 مليون كرونا (6.2 مليون دولار) لمنظمة أطباء بلا حدود، في خطوة تهدف الى القضاء على فيروس الإيبولا القاتل. وكان الفيروس المنتشر في دول غرب أفريقيا، قد فتك حتى الآن بحياة آلاف الأشخاص بينهم الكثير من الأطفال. وقال المدير التنفيذي للمؤسسة بير هيجنز، إن الأزمة كبيرة جدا، وهناك حاجة إلى موارد عاجلة، داعيًا المتبرعين إلى اتباع حذو المؤسسة. ويعتبر هذا التبرع، هو الأكبر في تاريخ المؤسسة وستدفعه مباشرة إلى المنظمة الطبية الفرنسية والتي لها تعزيزات طبية مكثفة في مناطق غرب أفريقيا، ولديها حاليا نحو ألفي موظف يعملون في المنطقة. ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، فإن أكثر من ثلاثة آلاف شخص توفوا منذ تفشي فيروس «إيبولا» في غرب أفريقيا مارس الماضي، وينتشر الفيروس نتيجة التلامس المباشر مع الدم وسوائل الجسم. وتأسست متاجر «إيكيا» في السويد عام 1943 وهي شركة عالمية متخصصة في صناعة الاثاث وتنتج وتبيع الاثاث المنزلي والإكسسوارات وتجهيزات المطابخ وغيرها في محلاتها المنتشرة في أنحاء العالم.

أ ش أ 9/30/2014

باحث مصري ينشر أول بحث علمي عن «سد النهضة» في أكبر مجلة أمريكية
نجح الدكتور محمد البسطويسي الأستاذ المساعد بالهيئة القومية للاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء في نشر ورقة علمية حول "تأثير سد النهضة الأثيوبى على موارد المياه في مصر" في إحدى الدوريات العالمية المرموقة وهى مجلة الهندسة الهيدرولوجية التي تتبع الجمعية الأمريكية للهندسة المدنية، وتعد من أكبر المجلات العلمية المتخصصة في مجال المياه. وقال الدكتور محمد البسطويسي -في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الثلاثاء- إنه يمكن اعتبار هذا البحث مستندا علميا به العديد من المعلومات الموثقة في ظل غياب البيانات عن المشروع من الجانب الأثيوبي، مشيرا إلى أنه يتناول استخدام تقنيات الاستشعار عن البعد ونظم المعلومات في نمذجة سعة بحيرة سد النهضة عند المناسيب المختلفة وتأثيرها على تدفق المياه إلى السودان ومصر. وأضاف أن البحث استند على تحليل صور الأقمار الصناعية لموقع سد النهضة والسد المساعد والمنطقة أمام السد المنتظر والتى تكون البحيرة الصناعية بها ، وأوضحت النماذج التي أعدتها الدراسة أن ارتفاع سد النهضة بمقدار 145 مترا فوق مستوي سطح النهر عند منطقة الإنشاءات يحتاج إلى ارتفاع السد المساعد بحوالي 45 مترا فوق سطح المنطقة الجبلية التي يتم إنشاؤه بها. وأوضح الباحث أنه في تلك الحالة ستبلغ سعة التخزين حوالي 73 مليار متر مكعب من المياه وسيبلغ مسطح البحيرة حوالي 2300 كم مربع مما سيؤدي إلى فقد حوالي مليارى متر مكعب من المياه سنويا نتيجة للبخر، مشيرا إلى أنه يمكن التقليل من مخاطر سد النهضة بتقليل ارتفاع السد المساعد والمسئول الرئيسي في رفع سعة التخزين لبحيرة سد النهضة إلى ما يزيد على 18 مليار متر. وأشار إلى أن الدراسة استخدمت نماذج حقيقية لسدود تم إنشاؤها على نهر النيل خلال ال10 سنوات الماضية مثل سد مروى بالسودان وسد تكيزي بأثيوبيا من خلال مقارنة تطور شكل بحيرات هذه السدود خلال مراحل الملء المختلفة كما ظهرت على الصور الفضائية مع شكل النماذج المستنبطة من بيانات الارتفاعات الرقمية لكي يتم التحقق من مدى التطابق ، موضحا أن دقة النموذج الرقمي في تمثيل شكل بحيرات مروي، وتكيزي عند المناسيب المختلفة وصلت لحوالي 90% مما يدل على أن نفس النموذج الرقمى المستخدم لدراسة خزان وبحيرة سد النهضة لن تقل دقته عن 90%. وأكد البسطويسي أن سد النهضة يعد جرس إنذار لمستقبل المياه في مصر بغض النظر عن التأثير المؤقت الذي قد يحدثه حتى فترة ملء الخزان أمام السد لان الجميع منتبه إلى الأثر المؤقت على حصة المياه خلال فترة إنشاء السد وتناسى الحاجة إلى زيادة هذه الحصة لكي تقابل الزيادة السكانية المضطردة والحاجة إلى إنتاج مزيد من الغذاء ، موضحا أن أثيوبيا لا تستطيع أن تلعب دورا محوريا في زيادة الإيراد من مياه النيل نظرا لفقرها في المستنقعات مقارنة من جنوب السودان ودول الهضبة الاستوائية والتي تمتلك مخزونا استراتيجيا في البحيرات والمستنقعات. وناشد العلماء والباحثين المصرين ببذل قصارى جهودهم لنشر المزيد من الأبحاث عن سد النهضة وموارد المياه من حوض النيل في الدوريات العالمية لتعريف المجتمع الدولي بحقيقة الوضع المائي لمصر لان العالم لا يعترف بالكلام المرسل ولكن يعترف بالوثائق والمستندات العلمية، كما أن علماء مصر بالخارج بزرت أسمائهم نتيجة لنشرهم الأبحاث العلمية المتميزة والقابلة للتطبيق.

شاهد المزيد

ألبومات الصور