Tahrir News

الملفات التفاعلية

الالامالواتس اب

بالفيديو.. فتاة تتزوج بفتاة.. وعمرو الليثي ينفعل: ده شذوذ جنسي
قال أحد المتحولون جنسيًا، ويُدعى محمد، خلال حوار له مع الإعلامي عمرو الليثي، ببرنامج "بوضوح" الذي يذاع على قناة الحياة، إنه مازال يحمل أعضاءً تناسلية أنثوية، مع رؤية المجتمع له بأنه ذكر، مشيرًا إلى أنه لم ير نفسه مطلقًا كأنثى، وكان يفعل أفعال الشباب. أضاف المتحول جنسيًا، أنه سبق له وتم فصله من المدرسة الثانوية لإقامته علاقة محرّمة مع فتاة، بعد أن رآهما أحد المعلمين، مشيرًا إلى أن الجميع كان يعتبر ما حدث بأنه علاقة شذوذ جنسي بين فتاة وأخرى من جنسها. وأشار إلى أن جميع من حوله كانوا لا يرونه فتاة، بل يكذبون أعينهم ويتجاهلون الحقيقة، موضحًا أنه حصل على فتوى من الأزهر بأنه ذكر وليس أنثى، وكذلك حصل على موافقة طبية تُقر بذلك، وعلى إثر هذه الأوراق الرسمية تزوج ذلك الشاب من أحد الفتيات. ومن جانبه، علق الإعلامي عمرو الليثي، قائلًا: "يعني أنت أنثى.. وتحمل أعضاءً أنثويه، وتزوجت من فتاة أخرى، كيف تزوجت؟ إزاي محامي يعقد قران أنثى على أنثى؟ وإزاي فتاة قبلت أن تتزوج بفتاة أخرى؟".

رويترز 11/24/2014

جامعة تكساس تحصل على أرشيف صاحب مائة عام من العزلة
حصلت مكتبة أبحاث بجامعة تكساس على أرشيف الكاتب جابرييل جارسيا ماركيز، الحائز على جائزة نوبل، والذي أسهمت قصصه الساحرة عن الحب والحنين في إثارة الاهتمام بأمريكا اللاتينية، من ملايين القراء في كل أنحاء العالم. اشتهر ماركيز، الذي توفي في أبريل عن عمر يناهز 87 عامًا برواية "مائةُ عامٍ من العزلة" وهي رواية تشبه الحلم، وملحمة عن أسرة حاكمة، وكانت سببًا في فوزه بجائزة نوبل للآداب عام 1982. وقال مركز هاري رانسوم في جامعة تاكساس بأوستن، اليوم الإثنين، إن أرشيف جارسيا ماركيز، يمتد إلى أكثر من 50 عامًا، ويضم مخطوطات أصلية لعشرة كتب مثل "مائة عام من العزلة" و"حب في زمن الكوليرا" وكذلك أكثر من ألفي قطعة من المراسلات بعضها لمؤلفين بارزين مثل جراهام جرين. وذكرت الجامعة، أن مجموعة جارسيا ماركيز، تضم أيضًا سجلات لقصاصات الصحف، وأكثر من 40 ألبومًا من الصور وآلات كاتبة من نوع "سميث كورونا" وأجهزة كمبيوتر استخدمها في كتابة الكثير من أعماله".  وأكد بيل باورز، رئيس الجامعة، أن جامعة تكساس في أوستن بخبرتها في كل من أمريكا اللاتينية والحفاظ على عملية الكتابة ودراستها، هي الموطن الطبيعي لهذه المجموعة المهمة للغاية. ظل ماركيز، المعروف للأصدقاء والمعجبين باسم "جابو" الكاتب الأكثر شهرة ومحبة في أمريكا اللاتينية، وبيعت عشرات الملايين من كتبه. يذكر أن مركز هاري رانسوم، أحد الجامعين البارزين في العالم لسجلات كتاب رئيسيين، ويضم العديد من أكثر المؤلفين شهرة في القرن العشرين، بما في ذلك خورخي لويس بورخيس، ووليام فوكنر، وجيمس جويس، والذين أثروا جميعًا في جارسيا ماركيز.

«اتش تي سي» تطلق هاتفها الجديد «ديزاير آي» بالسوق المصري
أطلقت شركة «إتش تي سي» اليوم الاثنين، في السوق المصري أحدث منتجاتها كاميرا «ري» الصغيرة المذهلة، بالإضافة إلى الهاتف الجديد «إتش تي سي ديزاير آي»، و«إتش تي سي آي إكسبيرينس» الذي تعزز برامج التصوير، وتطبيق (Zoe)، المنتج المتخصص بتحرير الفيديو. وقال نيراج سيث، رئيس قسم التسويق في الشركة بالشرق الأوسط وأفريقيا: «اليوم، تغير إتش تي سي مرة أخرى الطريقة التي ينظر فيها الناس إلى التكنولوجيا.. في العام 1997، مكنّا الناس من ترك أجهزة الكمبيوتر المحمولة في المنزل ليستخدموا بدلاً منها نظام كمبيوتر قوي وصغير الحجم عبر الهاتف الذكي، واليوم، نأخذهم في خطوة جديدة إلى الأمام، حيث تعيد إتش تي سي ابتكار الطريقة التي ننظر بها إلى عالم التصوير من خلال دمج الأجهزة والبرمجيات.. إننا نأخذكم بعيداً عن مهمة التقاط الصور، ونعيدكم إلى المكان الذي يجب أن تتواجدوا فيه، في قلب الحدث». كاميرا «ري» تغير مفهوم التصوير الموجّه، هي جهاز محمول صغير يمكّنك من التقاط الصور والاستمتاع باللحظات بشكل طبيعي عبر الفيديو والصور، بدون أن يقف أي شيء في وجهك. وبتصميمها الأسطواني المذهل والفريد من نوعه الذي يتناسب مع يديك، تحتوي الكاميرا على حساس يقوم بتفعيل الكاميرا بشكل مباشر بمجرد حملها، ليلغي الحاجة إلى زر التشغيل، أما زر التصوير الكبير الذي يعمل باللمس، فقادر على التقاط الصور بلمسة واحدة، والفيديو بلمسة أطول، وهكذا، لن تضيّع أي لحظة بالانتقال بين أنماط التصوير. وبفضل حساس (CMOS) عالي الدقة 16 ميغابيكسل، وتسجيل الفيديو عالي الدقة بالكامل (1080 بيكسل)، والعدسات عريضة الزوايا 146 درجة، ومزايا التصوير البطيء والسريع، توفر لك كاميرا ’ري‘ فرصة التقاط اللحظات المميزة بشكل غير مسبوق. أما تطبيق ’ري‘ فيتضمن ميزة البحث المباشر عن المنظر لاسلكياً التي تسمح لك بتحديد اللقطة المثالية ومتابعة الحدث عبر شاشة هاتفك الذكي، أو الانتقال إلى الألبومات وإعادة العرض للانتقال بين الصور والفيديوهات المخزنة مسبقاً على الكاميرا. «إتش تي سي ديزاير آي» يأتي بتجهيزات مكرّسة لعشاق التقاط الصور والفيديو وصور السيلفي مع كاميرا أمامية وخلفية رائدة في القطاع قياس 13 ميجابيكسل، تضمن جودة تصوير مفصّلة تمكنك من تكبير، وتحرير، ونسخ الصور بدون أي تناقص في الجودة، أما حساسات (BSI) فتلتقط صوراً متموجة حتى في ظروف الإضاءة المنخفضة، ويوفر ضوء الفلاش الذكي من نوع (LED) المزدوجة على الكاميرا الأمامية والخلفية، لمسات إضاءة طبيعية مثيرة بمجرد انخفاض مستويات الإضاءة المحيطة. وترتقي الميكروفونات الثلاثة الخاصة بجودة الصوت المميزة لإتش تي سي إلى مستويات أفضل، لتضمن صوت ومكالمات ذات وضوح تام بغض النظر عما يدور من حولك، وتم دمج تكنولوجيا إتش تي سي (BoomSound™) وشاشة العرض الاستثنائية قياس 5.2 إنش، لتجعل من هاتف «إتش تي سي ديزاير آي» رفيق الوسائط المتعددة الفائق، والطريقة المثلى لاستعراض الصور والفيديوهات الخاصة بك. ولا يتميز الجهاز ثنائي اللون والجريء والمشرق والمصمم بهيكل أحادي مقاوم للماء بمظهره العصري فحسب، ولكنه أيضاً يضمن التقاط أفضل ما لديك ببساطة تامة، وذلك عبر مفتاح الكاميرا الخاص الذي يعمل بخطوتين للتركيز والتقاط الصور بطريقة مريحة، ويوفر وصولاً فورياً إلى أفضل اللقطات، حتى بيد واحدة. ويتضمن الهاتف الجديد «آي إكسبيرينس» من إتش تي سي وتطبيق (Zoe)، مع معالج (Qualcomm Snapdragon 801)، ويدعم اتصال الجيل الرابع عالي السرعة، مع مزايا تحرير الصور ومشاركة أفضل لقطاتك بسهولة في أي مكان وزمان. وأعلنت الشركة عن تطبيق (Zoe) الخاص بتحرير الفيديو المشترك، حيث أصبح من السهل أن تدمج الصور والفيديوهات الخاصة بك في عروض هايلايت مع أنماط وتسجيلات صوتية جميلة يمكن مشاركتها مع الأصدقاء، ومن خلال تمكين الأصدقاء من مزج المحتوى الخاص بهم مع إبداعاتك، ويشكل تطبيق (Zoe) فيديو هايلايت فائق يمكن للجميع الاستمتاع به ومشاركته في مواقع التواصل الاجتماعي المفضلة لديهم. ويضمن تطبيق (Zoe 1.0) مرونة أعلى عبر توفير القدرة على التقاط فيديوهات (Zoe) قصيرة، ومتوسطة، وطويلة يمكن أن تتألف من صورتين فقط، أو سلسلة كاملة من مقاطع الفيديو، ويوفر محرك المحتوى الجديد4 سهولة في تقديم عدد صغير من مقاطع الفيديو أو حتى الصور المنفردة، بطريقة ممتعة ومذهلة بصرياً. ويتم تشكيل مقاطع فيديو (Zoe) المدمجة بشكل كامل مع «ري» بشكل أوتوماتيكي لتكون جاهزة للمشاركة، بدون الحاجة إلى تحريرها أو مزامنتها على جهاز الكمبيوتر، ما عليك سوى تحميل مقاطع الفيديو ببساطة وبلمسة واحدة، ويمثل (Zoe 1.0) الذي يتوفر بشكل مجاني في وقت لاحق من هذا العام على هواتف أندرويد وآبل، بدايةً للجيل القادم من التواصل الاجتماعي المبتكر.

بالفيديو.. تامر أمين يكشف حقيقة «خداع» الإبراشي لمحمود شعبان
كشف الإعلامي تامر أمين، التفاصيل الحقيقية الكاملة لما حدث ليلة أمس الأحد، بحلقة الإعلامي وائل الإبراشي، المذيع بقناة «دريم»، استضاف خلالها الشيخ محمود شعبان، أستاذ البلاغة بجامعة الأزهر، وبعد نهاية الحلقة مباشرة، ألقت قوات الأمن القبض على «شعبان»، ثم أُطلق سراحه بعدها بساعات. وقال «أمين»، خلال تقديمه لحلقة اليوم الاثنين، ببرنامج «من الآخر»، المذاع على قناة «روتانا مصرية»، إنه بعد أن اكتشف «شعبان» في نهاية الحلقة، أن «الإبراشي» يخدعه، قال له صراحة: «أنت واضح إنك عاملي كمين وهتسلمني، فأنا أصلًا جاي بشنطة هدومي جاهز»، وتابع «أمين»: «وفعلًا خرج محمود شعبان، لقي الأمن مستنيه بره على باب الإستوديو». وأضاف: «بقى منظر المذيع والقناة أسوأ وأسوأ، ومن كواليس البرنامج بالشهود، أن الإبراشي اضطر بأن يخرج بعد الحلقة، بعد أن ألقت الداخلية القبض على شعبان، أجرى اتصالا مع شخص في مكتب وزير الداخلية، وقال لهم: أنتوا كده هتخلوا شكلي وحش جدًا، وكده هتثبتوا فعلًا أن أنا متواطئ، وإن أنا بسلمه، وهتثبتوا إن الإعلام أصفر، أرجوكم خرجوه، وإلا هنتقدكم ومش هسكت». واستكمل: «فاضطرت الداخلية، لكي لا تُثبت هي الآخرى أنها متواطئة مع الإعلام، أن تُخلي صراح محمود شعبان، وقالت: إحنا كنا بس بنعمله فيش وتشبيه، وصحيفة أحوال جنائية، وبعدين خرجناه». وعلق «أمين» قائلًا: «كله بايظ، كله بايظ، بسبب إن الناس مش بتراعي ربها، ومش بتراعي ضميرها، ومش بتراعي قواعد الإعلام الصح».

بالفيديو.. محلل سياسي: أمريكا تستغل «داعش» لاستعادة نفوذها بالشرق الأوسط
صرح منذر سليمان، مدير مركز الدراسات الأمريكية والعربية بواشنطن، أن الولايات المتحدة الأمريكية فشلت فى تحقيق ما خططت له فى العراق، وتسعى الآن إلى استغلال «داعش» من أجل استرجاع نفوذها بالمنطقة.  وقال سليمان، خلال حواره اليوم، مع برنامج «مصر فى يوم» المذاع على قناة «دريم2»: «الولايات المتحدة الأمريكية  الآن فى حالة ابتعاد عن المشهد السياسي الدولي، نتيجة مغامراتها العسكرية غير المحسوبة، التى جعلتها تخسر الكثير من نفوذها وتسعى العديد من الدول الأخرى الى التربع على عرش العالم بدلا منها». وأضاف سليمان أن هناك صراع عالمى لتشكيل هيمنة عالمية جديدة كبديل عن الهيمنة الأمريكية، فهناك روسيا والصين والهند، مؤكدا أن أمريكا تسعى الأن إلى إيجاد تواجد لها فى منطقة الشرق الأوسط عن طريق تدخلها فى أزماته  التى يمر بها مثل الأزمة العراقية الآن.

شاهد المزيد

ألبومات الصور